الأحد، 12 نوفمبر، 2017

مؤتمر "أخبار اليوم الأقتصادي" يركز على تشجيع الاستثمار وزيادة معدلات التصدير

القاهرة – أ.ق.ت – كتب/ حسن الشامي : أكد الكاتب الصحفى ياسر رزق رئيس مجلس إدارة أخبار اليوم أن مؤتمر أخبار اليوم الاقتصادى أهم محفل سنوى يجمع كبار المسئولين وصناع القرار، بالخبراء والمفكرين، ورجال الصناعة والانتاج والمال والأعمال، فى مناقشات صريحة ...
 ومداولات مفتوحة، تتأسس على أوراق عمل مدروسة، نوقشت فى جلسات تحضيرية عديدة تسبق أعمال المؤتمر، ليخلص على ضوء كل ذلك إلى توصيات محددة، موقوتة بجدول زمنى، تتابع تنفيذها أمانة دائمة للمؤتمر، تضم فى عضويتها المسئولين والخبراء وممثلى مجتمع الأعمال.
وقال يشرفنى باسم دار «أخبار اليوم»، أن أرحب بحضراتكم فى افتتاح «مؤتمر أخبار اليوم الاقتصادى» الرابع، الذى يعقد هذا العام تحت عنوان «الاستثمار والتصدير من أجل التشغيل». .. "اسمحوا لى باسمكم جميعاً أن أتقدم بخالص الشكر والتقدير للسيد الرئيس عبدالفتاح السيسى، الذى رعى فكرة هذا المؤتمر منذ إطلاقها قبل ثلاث سنوات مضت، خلال ندوة نظمتها دار أخبار اليوم فى هذا المكان وشرفها سيادته بالحضور والحديث أمام نخبة من كبار ممثلى مجتمع الأعمال، ومنذ ذلك التاريخ كانت مقررات «مؤتمر أخبار اليوم الاقتصادى» فى كل عام، محل نظر واهتمام السيد الرئيس".
وأضاف "  أود أن أعبر عن خالص الامتنان للمهندس شريف إسماعيل الذى يحرص منذ تولى منصبه قبل عامين على افتتاح جلسات هذا المؤتمر بكلمة تحمل برنامج عمل الحكومة فى عام قادم، وأسجل شكرى العميق لسيادته على حضوره هذه الجلسة، برغم أن هذا اليوم كان حافلاً باجتماعات شاقة ولقاءات مكثفة منذ الصباح الباكر، وحتى موعد الافتتاح.. وأود أيضاً أن أحيى فى شخصه دماثة الخلق، والإخلاص فى أداء مهمته الوطنية، والدأب على الإنجاز، وروح التفاؤل بقدرة هذا البلد على النهوض والتقدم، مهما بدا الطريق شاقاً والتحديات جسام.

وأكد أن المؤتمر سيناقش على مدى أيامه الثلاثة فى ٦ جلسات عامة ، قضايا: الاستثمار والتنمية المستدامة.. التنمية العمرانية والتطور المجتمعى.. التمويل والصناعات المتوسطة والصغيرة.. تعميق الصناعة من أجل التصدير.. الطاقة مستقبل التنمية.. البنية الرقمية والإصلاح الإدارى.. كما يناقش فى ٥ جلسات قطاعية متخصصة الموضوعات المتعلقة بالزراعة والثروة الحيوانية والسمكية .. ملف النقل واللوجستيات .. مستقبل صناعة الحديد.. ملف استرداد الأراضى.. وموضوع آفاق الاستثمار الرياضى.